Search
Close this search box.

فضاء

إن النمو المتسارع للفضاء التجاري يضعه في طليعة الابتكار والأنشطة المتعلقة بالتوسع في استخدام الفضاء. يُوجد الكثير من المكاسب التي تستطيع الجيوش الحصول عليها من الفضاء التجاري، وذلك لأن الجيوش تحاول استخراج كامل الإمكانات الكامنة الممكنة التي قد يوفرها الفضاء للنشاط العسكري، ولكن ذلك سيجلب أيضًا ديناميكيات جديدة في المنافسة على الهيمنة.

د. مالكولم ديفيس (Dr. Malcolm Davis)- كبير محللي - معهد السياسة الإستراتيجية الاسترالي - استراليا

إن مجال الفضاء هو الذي يمكنه فقط نقل المعلومات بالسرعة والحجم والمدى المطلوب للبنية الفعالة للقيادة والسيطرة المشتركة في جميع المجالات (JADC2). إن الإمكانات الفضائية الأساسية ستكون مطلبًا ضروريًا إذا كانت الولايات المتحدة تأمل في تحقيق النصر في صراع الأقران. إن وزارة الدفاع وقوات الفضاء يجب عليهما إعطاء الأولوية لطبقة نقل فضائية قوية وأجهزة استشعار وتفوق فضائي لحماية هذه الإمكانات.

تيم رايان (Tim Ryan)- زميل مقيم أول في مجال دراسات القوة الفضائية - معهد ميتشل - الولايات المتحدة

تعتمد العمليات متعددة المجال على مجال الفضاء كآداة تمكين “حاسمة” ويتطلب ذلك خبرة في مجال الفضاء على المستوى الميداني. يجب صقل كادر جديد من المتخصصين في الفضاء لاستغلال عناصر التمكين الفضائية، حيث يستدعى ذلك أن يضع قادة القوات الجوية المتطلبات التدريبية مع البدء في تطوير مسارات وظيفية لضباط الفضاء العسكري.

بيتر جاريتسون (Peter Garretson)- بيتر جاريتسون زميل أقدم ومدير مشارك في مبادرة سياسة الفضاء - مجلس السياسة الخارجية الأمريكية - الولايات المتحدة

إن سلاح الفضاء الأمريكي يعطي الأولوية لدمج الأدوات الرقمية في جميع مهامه، لتكون بمثابة دراسة حالة لمنظمات الفضاء الأخرى. تشمل مجالات تركيزهم على القوى العاملة الرقمية للتدريب، والمقر الرقمي للقرارات المدفوعة بالبيانات، والهندسة الرقمية للبنية التحتية، والعمليات الرقمية لتحقيق الكفاءة من خلال الأتمتة والذكاء الاصطناعي (AI). ويهدف هذا النهج الشامل إلى تعظيم فعالية عمليات الفضاء من خلال التحول الرقمي.

تشارلز جالبريث (Charles Galbreath) -زميل دائم أول في دراسات الفضاء - مركز التميز فيقوة الفضاء التابع لمعهد ميتشل للفضاء -(MISPACE) الولايات المتحدة

لقد أدت التحولات في السياسات والتقدم التكنولوجي إلى دفع أنشطة الفضاء التجارية، والتي فاقت عدد الأقمار الاصطناعية التقليدية. وتتوقف الفوائد العسكرية، بما في ذلك توفير التكاليف، على مرونة عمليات الاستحواذ. ومع ذلك، لا تزال التحديات قائمة، خاصة في العمليات ذات التأثيرات الحركية. يتطلب التكيف معالجة الأسئلة الحاسمة حول نماذج الاستحواذ والتعاون مع مقدمي الخدمات التجاريين.

الدكتور جيمي مورين (Jamie M. Morin)- مدير تنفيذي - مركز سياسات واستراتيجيات الفضاء - الولايات المتحدة

سام (روبرت) ويلسون (Sam (Robert) Wilson)- كبير محللي سياسات - مركز سياسات واستراتيجيات الفضاء - الولايات المتحدة